تسجيل الدخول

Signup

الشبكة العربية تنظم ورشة عمل تدريبية حول “مراقبة دور وسائل الإعلام في أثناء الانتخابات” بسلطنة عمان، خلال الفترة من 16-18 أبريل 2018م

20 أبريل، 2018 | 0 تعليقات

نظمت الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ورشة عمل تدريبية حول (مراقبة دور وسائل الإعلام في أثناء الانتخابات)، وذلك خلال الفترة من 16 إلى 18 ابريل 2018م بسلطنة عمان، بالتعاون مع اللجنة العُمانية لحقوق الإنسان ( عضو الشبكة العربية ) وبمشاركة ١٣ مؤسسة وطنية من ١٣ بلد عربي من المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الأعضاء بالشبكة العربية، وعدد من الصحفيين العاملين بوسائل الإعلام بسلطنة عمان.

وأوضح المدير التنفيذي للشبكة العربية السيد سلطان بن حسن الجمّالي خلال كلمته الافتتاحية أن الانتخابات تعتبر من أهم أدوات الديمقراطية وتعتبر الديمقراطية من أهم أدوات الحكم الرشيد، على أن تتم بشفافية ومصداقية دون تأثير على الناخب ليضع صوته في صناديق الاقتراع بكل حرية وعن دراية وإدراك واختيار الممثل الأنسب الذي سيحقق له مطالبه وتطلعاته ومصلحة الوطن. وأكد الجمالي على اهمية التعاون لإجراء عملية انتخابية نزيهة تعكس خيارات الجمهور وتطلعاته. لافتاً إلى الدور الكبير الذي يمكن أن تلعبه المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان وفقاً لولاياتها الواسعة التي نصت عليها مبادئ باريس لعام 93، لتضطلع بمهامها بتعزيز وحماية حقوق الإنسان من خلال ملاحظة ومراقبة الانتخابات بالتعاون مع الهيئات المختصة والوكالات وجميع أصحاب المصلحة بشفافية وحياد..

وطالب الجمالي بوضع آلية وطرق فعالة لكشف الأخبار الزّائفة والتحقق منها وتكذيبها. وقال: نحن ندرك أن تحقيق ذلك أمر يبدو صعباً في ظل الثورة التكنولوجية وسرعة وكثافة تدفق المعلومات، لذلك اقترح أصحاب الخبرة من الصحفيين حلاً اعتبروه بسيط التطبيق، يكمن هذا الحل في قبول شركات التكنولوجيا تقمّص دور الناشر في هذا العصر الرقمي، والاستفادة من العدد الهائل من الصحفيين الأكفاء والملمين بالأخلاقيات المهنية، الذين شردتهم ثورة المعلومات..

وأتت هذه الورشة التدريبية في إطار الاهتمام بملاحظة التغطية الإعلامية للانتخابات والرغبة في التأكيد على نزاهة الانتخابات، وقدرة الناخبين في الحصول على المعلومات، وإمكانية وصول المترشحين إلى وسائل الإعلام، وضمان توفير المعلومات الصادقة والموضوعية، وقدرة الجمهور على تعبير عن إرادته عبر صناديق الاقتراع. ولا تقتصر ملاحظة التغطية الإعلامية للانتخابات على المحتوى والممارسات التي تصدر من وسائل الإعلام والقائمين عليها، وإنما تتعداها إلى التشريعات والقوانين المنظمة لعمل وسائل الإعلام في الانتخابات، والرقابة المباشرة وتدخل السلطة والأحزاب والقوى الاقتصادية في تغطية وسائل الإعلام للانتخابات، والرقابة الذاتية على الإعلام خوًفا من التهديدات أو الاتهامات أو التشهير، والمستوى المهني لأداء الإعلاميين، ودرجة الاستقلالية، والعوائق الفنية التي تحول دون وصول الرسالة للناخبين.

واستهدفت الورشة تعريف المشاركين على التشريعات والقوانين الدولية المرتبطة بحقوق الإنسان في أثناء الانتخابات ومدى مواءمة التشريعات الوطنية القائمة حاليا لها. إلى جانب التعرف على مراحل ملاحظة وسائل الإعلام في الانتخابات وفريق ملاحظة وسائل الإعلام في أثناء الانتخابات والأدوار التي يقوم بها أفراد الفريق علاوة على التعرف على منهجية التحليل والعناصر التي يركز عليها في ملاحظة التغطية الإعلامية للانتخابات واكتساب مهارات تطبيقية في كيفية ملاحظة التغطية الإعلامية أثناء الانتخابات وتحليل الأداء الإعلامي